X أغلق
X أغلق

تواصل معنا عبر الفيسبوك
حالة الطقس
عبلين 27º - 14º
طبريا 28º - 12º
النقب 30º - 10º
الناصرة 28º - 14º
القدس 27º - 5º
حيفا 27º - 14º
تل ابيب 26º - 12º
بئر السبع 30º - 12º
ايلات 32º - 12º
مواقع صديقة
انتخابات البلديات والمجالس المحلية 2018
اضف تعقيب
10/12/2017 - 12:18:29 pm
جبهة الناصرة الديمقراطية تنتخب مصعب دخان مرشحها لرئاسة بلدية الناصرة

جبهة الناصرة الديمقراطية تنتخب مصعب دخان مرشحها لرئاسة بلدية الناصرة

 

*659 عضوا يشاركون في الانتخابات التي جرت خلال ساعة واحدة 

*حشد غير مسبوق بضخامته وجديته، يؤكد جاهزية الجبهة لتحقيق نصر للناصرة

*أجواء تنافسية سادت بين كوادر الجبهة في الأسابيع الأخيرة لتختتم بأجواء رفاقية متراصة

*المرشحون المنافسون يهنئون زميلهم دخان بحرارة ويؤكدون على الانطلاق نحو الميدان بقوة

*سلام بلال: جبهة الناصرة تنهي مرحلة أخرى في جاهزيتها، وبقوة لا مثيل لها نحو الانتخابات البلدية

*مصعب دخان: نمد أيدينا لكافة القوى في الناصرة لإنقاذ المدينة من سوء ادارتها ونعيدها الى مسارها الوطني الحقيقي


بأجواء من التنافسية الرفاقية المتراصة، انتخب المؤتمر الاستثنائي لجبهة الناصرة الديمقراطية، الرفيق مصعب دخان مرشحا لرئاسة بلدية الناصرة. وقال سكرتير جبهة الناصرة سلام بلال، إن جبهتنا أنهت بذلك مرحلة أخرى وهامة، بجاهزية وقوة، في استعداداتها لخوض الانتخابات البلدية في العام المقبل. وقال مصعب دخان، إن جبهة الناصرة، الجسم السياسي الأكبر والمسؤول، ذو الجذور التاريخية الأصيلة، تنطلق نحو تحقيق نصر للناصرة، وتمد يدها لكافة القوى للتعاون لإنقاذ المدينة من سوء ادارتها ونعيدها الى مسارها الوطني الحقيقي.
وكان المؤتمر قد عقد في يوم الذكرى الـ 42 لانتصار جبهة الناصرة الديمقراطية الأولى في بلدية الناصرة، كرمز للاستمرارية للتاريخ العريق والمشرّف. وبعد أن أنجزت حملة انتسابات جديدة، وتجديد العضوية، إذ بلغ عدد المنتسبين ككل، حوالي 1000 عضوا، من بينهم حوالي 40% ينتسبون لأول مرّة، جاؤوا من كل أحياء المدينة، ليؤكدوا على دعمهم وعزمهم التمسك بخط جبهة الناصرة الديمقراطية، الوطني، وخدمة لأهالي المدينة.
وقد عقد المؤتمر بمشاركة فعلية في التصويت، من 675 عضوا، يشكلون ما يقارب 68% من المنتسبين. وقال رئيس لجنة المراقبة ماهر عابد، إن هذه تعد نسبة عالية جدا، على ضوء أن المؤتمر والانتخاب كان محددا في ساعة معينة، كما أن عملية الانتخاب استمرت لساعة واحد.
وقد شارك في القسم الافتتاحي للمؤتمر، رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة، د. عفو اغبارية، والسكرتير العام للحزب الشيوعي عادل عامر، والقائد المهندس رامز جرايسي، واعضاء الكنيست من الجبهة في القائمة المشتركة، أيمن عودة وعايدة توما سليمان، ود. يوسف جبارين، ويوسف العطاونة. كما كان بين الحضور، عدد من الرفيقات والرفاق القدامى، الذي شاركوا في ولادة جبهة الناصرة الديمقراطية في العام 1974، بمبادرة من فرع الحزب الشيوعي في المدينة.
واستمع المؤتمر الى بيان من سكرتير جبهة الناصرة الديمقراطية سلام بلال، وبيان من رئيس لجنة المراقبة ماهر عابد. وتحيات من نائب رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة د. وائل جهشان، وسكرتير فرع الناصرة للحزب الشيوعي عزيز بسيوني. فأكد المتكلمون على عراقة جبهة الناصرة، ودورها التاريخي، بقيادة القائد طيب الذكر توفيق زياد. ومن ثم بقيادة القائد المهندس رامز جرايسي، الحاضرة بيننا في المؤتمر، ومنخرط في العمل الجبهوي محليا وقطريا على مدى الأيام والسنين.
ثم قدم المرشحون الأربعة كلماتهم، أمام المؤتمر، وهم شريف زعبي، ود. عزمي حكيم، ومحمد بيطار عودة ومصعب دخان. وقد أعلن عزمي حكيم ومحمد بيطار عن انسحابهما من المنافسة، لتبقى المنافسة بين شريف زعبي ومصعب دخان. وقد عرض المرشحون الاربعة توجهاتهم في الرؤية المستقبلية لقيادة المدينة، من خلال رئاسة جبهة الناصرة الديمقراطية، وشددوا على أن برامجهم ترتكز على تجارب الماضي، المهنية، وذات نظافة اليد، في خدمة المدينة، وتاريخها الوطني العريق، وفي ذات الوقت، تتبع أسس العصرنة في التخطيط والتطوير.

العملية الانتخابية ونتائجها

ثم جرت الانتخابات إذ شارك في عملية التصويت 659 عضوا شاركوا في المؤتمر، وتم توزيعهم على ست صناديق. وقد فاز مصعب دخان بنحو 56% من الأصوات، مقابل 44% لشريف زعبي. 
وكانت الكلمة الأولى، للرفيق شريف زعبي، الذي هنأ رفيقه مصعب دخان بحرارة، مؤكدا على أننا جميعا ننطلق موحدين من هذا المؤتمر، الى الشارع النصراوي نحو نصر كبير للمدينة.
وقال سكرتير جبهة الناصرة الديمقراطية سلام بلال،  بعد تهنئته للرفيق مصعب دخان، إن جبهة الناصرة تنهي مرحلة أخرى في جاهزيتها، وبقوة لا مثيل لها نحو الانتخابات البلدية.
وحيا دخان في كلمته، رفاقه المرشحين الثلاثة، وقيادة جبهة الناصرة ولجان على نجاح المؤتمر، وقال، إننا منذ هذه اللحظة ننطلق موحدين، وفي ذات الوقت، نمد أيدينا لكافة القوى في الناصرة لإنقاذ المدينة من سوء ادارتها ونعيدها الى مسارها الوطني الحقيقي.
واختتم المؤتمر بأجواء رفاقية بهيجة، وبالأناشيد الوطنية والوحدوية.

















































Copyright © elgzal.com 2011-2021 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع الغزال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت