X أغلق
X أغلق

تواصل معنا عبر الفيسبوك
حالة الطقس
عبلين 27º - 14º
طبريا 28º - 12º
النقب 30º - 10º
الناصرة 28º - 14º
القدس 27º - 5º
حيفا 27º - 14º
تل ابيب 26º - 12º
بئر السبع 30º - 12º
ايلات 32º - 12º
مواقع صديقة
فنجان ثقافة
اضف تعقيب
31/08/2020 - 01:02:29 am
اميل توما باقٍ فينا بقلم النائب يوسف جبارين 

اميل توما باقٍ فينا

بقلم النائب يوسف جبارين 

"لقد احببت شعبي حبًا ملك عليّ مشاعري، وآمنت بأخوّة الشعوب ايمانًا عميقًا لا تحفّظ فيه" - (اميل توما).

شهد هذا الأسبوع الذكرى ال 35 لرحيل المؤرخ والقائد السياسي إميل توما، المفكّر العضويّ الّذي ارتبط ارتباطًا عميقًا وصادقًا بهموم شعبه الفلسطيني وناضل بالأدوات الفكريّة الّتي يتسلّح بها لحماية الرواية التاريخية وتوثيق الحق الفلسطيني، ووضع أسسٍ نضالية وكفاحية راسخة للجماهير العربية الفلسطينية الباقية في وطنها.

إميل توما أسّس، الى جانب رفيقه توفيق طوبي ورفاق دربهما، صحيفة الاتحاد في العام 1944، الّتي كانت وما زالت منبرًا نضاليًا وطنيًا وأمميًا لمناهضة هيمنة الرواية الصهيونية ومحاربة سياسات كيّ الوعي وتطويع الهوية، لتعبّر بإنتماء صلب عن آلام وآمال الشعب الفلسطيني ولتصون الهوية والبقاء.

إميل توما ترك لنا إرثًا فكريًا كبيرًا يتمثّل بعشرات الكتب والمؤلفات، طارحًا للأجيال الّتي بعده خطًا فكريًا ومبدئيًا لمجابهة القمع والظلم وللتحرر الوطني والقومي والإنساني. لتبقى ذكراه خالدة.




Copyright © elgzal.com 2011-2020 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع الغزال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت