X أغلق
X أغلق

تواصل معنا عبر الفيسبوك
حالة الطقس
عبلين 27º - 14º
طبريا 28º - 12º
النقب 30º - 10º
الناصرة 28º - 14º
القدس 27º - 5º
حيفا 27º - 14º
تل ابيب 26º - 12º
بئر السبع 30º - 12º
ايلات 32º - 12º
مواقع صديقة
أراء حرة
اضف تعقيب
06/08/2021 - 12:58:54 pm
هل تقبل عائلات حي الشيخ جراح بالتسوية المقترحة من المحكمة ؟

هل يسير ملف حي الشيخ جراح نحو حل نهائي ؟

 بقلم: اسامة الاطلسي 

قررت المحكمة الإسرائيلية العليا جهة التقاضي الأعلى في إسرائيل، الاثنين 2 أغسطس آب، تأجيل البت في الاستئناف المقدم من العائلات المهددة بالتهجير في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية المحتلة.

وتواجد عدد كبير من أهالي حي الشيخ جراح أما قاعة المحكمة منذ ساعات الصباح الباكر الى جانب نواب عن اليسار الإسرائيلي ونواب القائمة المشتركة للتعبير عن تأييدهم للعائلات المهددة بالتهجير القسري.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية وفا فقد قدمت هيئة المحكمة مقترحا جديدا يقضي باعتبار أهالي حي الشيخ جراح كسكان محميين ما قد يمنع تهجيرهم بشكل نهائي.

وكانت هيئة الدفاع عن العائلات الفلسطينية قد لمحت في وقت سابق لإمكانية رفض المحكمة الإسرائيلية العليا للاستئناف المقدم وتصديقها قرارات الإخلاء.

وقالت حركة السلام الآن الإسرائيلية المناهضة للاستيطان والاحتلال إن اقتراح التسوية الذي طرحته المحكمة العليا يعبر عن "شعور بعدم الارتياح لقرار طرد العائلات الفلسطينية من منازلهم في القدس الشرقية فقط بسبب مسألة الملكية".

ويرى المهتمون بالشأن الفلسطيني أن الجهود الدبلوماسية التي بذلتها السلطة الفلسطينية برام الله بإيعاز من الرئيس أبو مازن قد أتت أكلها حيث تراجعت إسرائيل عن سياسات القرارات الأحادية والأمر الواقع في تعاملها مع ملف حي الشيخ جراح.

هذا ومن المنتظر أن تقدم عائلات الشيخ جراح ردها على مقترح المحكمة في الجلسة القادمة ما قد يساهم في حلحلة الوضع في القدس الشرقية المحتلة واستعادة سكان الحي لحياتهم الطبيعية بعد أشهر من المواجهة المفتوحة.

هل تقبل عائلات حي الشيخ جراح بالتسوية المقترحة من المحكمة ؟

 بقلم: اسامة الاطلسي 

قررت محكمة العدل العليا الإسرائيلية الجهة القضائية الأعلى في إسرائيل تأجيل البت في قرار إخلاء عدد من عائلات فلسطينية من منازلها في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية المحتلة. 

وبحسب وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية الرسمية (وفا)، فقد عقدت جلسة في الثاني من أغسطس آب للنظر في التماسات أربع عائلات فلسطينية ضد قرارات إخلائها من منازلها في حي الشيخ جراح وإحلال المستوطنين مكانهم بعد رفض العائلات التوصل للتسوية بالشكل المقترح سابقا.

وترفض عائلات الشيخ جراح المقترح الذي قدمه القضاء الإسرائيلي في وقت سابق باعتبار سكان الحي سكانا محليين.

هذا وقدمت هيئة القضاة في جلسة البارحة مقترحا يقضي باعتبار الجيل الثالث من السكان هو الجيل الأول ما يعني تأجيل البت في قرارات التأجيل لعشرات السنوات القادمة على الأقل.

وتشير مصادر مطلعة الى أن المناقشات جارية بين سكان حي الشيخ جراح في خصوص المقترح المقدم من المحكمة حيث يرى عدد منهم أن رفض هذا الاقتراح قد يعجل في مصادقة المحكمة الإسرائيلية العليا على قرارات الإخلاء.

ويسعى المقدسيون الى وقف السياسات الإسرائيلية العنصرية في حقهم مع المحافظة في ذات الوقت على الاستقرار الأمني في المناطق الفلسطينية داخل القدس الشرقية المحتلة بعد أن تأثرت مداخيلهم المالية بشكل كبير نتيجة الاشتباكات في الفترة الماضية.

وتسببت أزمة حي الشيخ جراح في نشوب موجة تصعيد قادتها فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة ضد دولة الاحتلال ودامت 10 أيام ما أسفر عن استشهاد 300 فلسطيني ودمار جزء هام من البنية التحتية في القطاع.

تعاطف شعبي مع منى الكرد، ولكن...

 بقلم: اسامة الاطلسي 

دعت الناشطة الفلسطينية منى الكرد المقدسيين وعموم الفلسطينيين إلى التواجد اليومي في الشيخ جراح للتظاهر رفضاً لسياسة التهجير القسري والحصار الذي تفرضه السلطات الإسرائيلية ضد سكان حي الشيخ جراح.

وتابعت الكرد:" قضيتنا سياسية وليست قانونية ونأمل من وجود الشباب في الشوارع أن يعز صمودنا على هذه القضية والتواجد على الأرض مهم كما حدث في انتصار باب الأسباط وباب العامود".

وذاع صيت منى الكرد في الساحة الفلسطينية والعربية مؤخرا بعد أن وثقت محاولات المستوطنين الإسرائيليين الاستيلاء على منازل في حي الشيخ جراح بدعم من جمعيات استيطانية يمينية متطرفة.

ورغم الدعم الذي تلقته منى الكرد وعائلتها لاسيما بعد اعتقالها من قوات الاحتلال بالتزامن مع معركة سيف القدس الأخيرة إلا أنها بدأت مؤخرا تتعرض للانتقادات والاتهام بخدمة أجندة حماس دون النظر الى المصلحة الحقيقية لسكان حي الشيخ جراح لاسيما مع تواتر اسمها في محاضر التحقيق مع العناصر المحسوبة على حماس المشاركة في المظاهرات الأخيرة في رام الله.

وكانت حركة المقاومة الإسلامية حماس قد دعت مؤخرا المقدسيين الى التصعيد ومواصلة الاشتباك مع قوات الاحتلال دفاعا عن حي الشيخ جراح رغم عقدها هدنة مع إسرائيل في قطاع غزة إثر معركة سيف القدس التي استمرت 10 أيام وأسفرت عن استشهاد 300 فلسطيني و إصابات المئات.

هذا ويعمل سكان حي الشيخ جراح على مواصلة نضالهم القانوني ضد سياسات دولة الاحتلال مع التعويل على الجهود الدبلوماسية المبذولة من رام الله للضغط على إسرائيل دوليا للتراجع عن سياساتها العنصرية تجاه الفلسطينيين.




Copyright © elgzal.com 2011-2021 | All Rights Reserved © جميع الحقوق محفوظة لموقع الغزال
سيجما سبيس بناء مواقع انترنت